5.4 C
New York
الإثنين, يناير 30, 2023

Buy now

spot_img

ديدييه ديشان: “تحقيق الفوز بمونديال قطر 2022 هو هدفي مع المنتخب الفرنسي”



نشرت في:

في حوار مع يومية “لوبارزيان” الفرنسية أكد مدرب “الديوك” لكرة القدم ديدييه ديشان أن كل الجهود منصبة من أجل الفوز بمونديال قطر 2022 الذي سيقام من 18 نوفمبر/تشرين الثاني لغاية 18 ديسمبر/كانون الأول بالدوحة. وأضاف ديشان أن مهمته “ليست البقاء أطول وقت على العارضة الفنية للمنتخب بل الفوز بالألقاب”.

قبل نحو مئة يوم من انطلاق مونديال قطر 2022 لكرة القدم، خص مدرب المنتخب الفرنسي ديدييه ديشان  صحيفة “لوبارزيان” اليومية بمقابلة مطولة تطرق فيها إلى عدة قضايا، من بينها حظوظ “الديوك” في هذه المنافسة العالمية وعن مصيره الشخصي بعد نهاية عقده في ديسمبر/كانون الأول المقبل وعن مسائل أخرى مثل اللاعبين، لا سيما بعض نجوم المنتخب ككيليان مبابي وأنطوان غريزمان، إضافة إلى إمكانية تولي زين الدين زيدان منصبه بعد نهاية كأس العالم 2022.

وعن سؤاله هل فكرت في ترك المنتخب الفرنسي بعد عشر سنوات من التدريب، رد ديشان قائلا: “لم أفكر في ذلك ولو مرة واحدة. لو شعرت بالتعب أو بنقص في الطاقة والعزيمة، لغادرت الفريق بشكل تلقائي. أنا لست هنا لكي أبقى أطول مدة على رأس المنتخب بل للفوز بالألقاب. اليوم لا ألتفت إلى الوراء بل أنظر إلى الأمام وإلى المستقبل”.

وحول رغبة زين الدين زيدان بتولي منصب مدرب “الديوك” العام المقبل، أكد ديشان بأنه “يضع المنتخب الوطني فوق جميع الاعتبارات”، مضيفا أن “المكان (منصب مدير العارضة الفنية) ليس فارغا حاليا”. وواصل: “كل واحد حر أن يقول ما يشاء. أما أنا، ما يهمني هو فقط تحقيق نتائج مرضية وجيدة في منافسات كأس العالم 2022”.

“التحدي صعب لكنه مثير للاهتمام”

أما فيما يتعلق بموضوع حقوق الإنسان في دولة قطر والذي غالبا ما تثيره الجمعيات المدافعة عن حقوق العمال، رفض ديدييه ديشان الإدلاء برأيه الخاص، واصفا هذا الموضوع بـ “المعقد والحساس”. فيما أشار أن “الفيدراليات الأوروبية لكرة القدم اتفقت جميعها على توخي الحيطة والحذر في عين المكان والقيام بكل ما في وسعها من أجل تحسين الوضع”.

وأردف: “كل واحد حر في رأيه. غالبا ما يطلب من الرياضيين الحديث عن مواضيع لا تهمهم، كالسياسة مثلا. لكن هذا لا يعني بأننا لا نبالي بما يجري في الواقع. بالعكس نحن ندرك الوضع، لا سيما عبر ما تقوم به المنظمات غير الحكومية”.

على المستوى الرياضي، اعترف مدرب “الديوك” أن “التحدي صعب جدا ومثير للاهتمام. نحن نحضر أنفسنا كما يرام منذ سنتين واخترنا أجمل المرافق في قطر، لكن رغم كل هذه الجاهزية، لسنا في مأمن من أي مشكلة قد تطرأ في أي وقت”.

كما تطرق ديشان إلى الخروج المبكر (الدور ثمن النهائي) في كأس الأمم الأوروبية منوها أن الاقصاء المبكر لا يعني بأن مستوى المنتخب الفرنسي تراجع، مؤكدا أن رفاق كريم بنزيمة هم ضمن المنتخبات السبعة أو الثمانية المرشحة للفوز بكأس العالم، مضيفا أنه “لا يشك في قدرات المنتخب رغم كل الصعوبات”.  

“تحيقي الفوز بمونديال قطر 2022 هو هدفي مع المنتخب الفرنسي”  

واعترف ديشان أن بعض اللاعبين بدا عليهم الإعياء والتعب بسبب العدد الكبير من المقابلات التي لعبوها مع فرقهم الخاصة. مثل نغولو كانتي وبول بوغبا اللذين يعانيان من الإصابات بسبب الإرهاق الجسدي.

نفس الشيء، بالنسبة للمهاجم أنطوان غريزمان الذي قال عنه ديشان أنه “تعرض هو الآخر إلى إصابات كثيرة في الموسم الماضي، ما جعله يفقد الثقة في نفسه نوعا ما”. لكن مدرب “الديوك” بات متأكدا أن “غريزمان سيعود إلى القمة بفضل المعنويات الصلبة التي يتمتع بها”.

أما عن اللاعب كيليان مبابي والجدل الذي أثاره بخصوص حقوق الملكية والصورة، اعترف المدير الفني للمنتخب الفرنسي أن مبابي يعد من بين أبرز لاعبي المنتخب وهو خارق للعادة، لكن رغم ذلك فهو “منخرط تماما في الفريق ولا يخلق أية مشكلة”، معترفا أن “لديه الحق في معرفة لأي غرض يتم تسويق صورته كلاعب”.

وأنهى ديشان حديثه: “أسخر كل طاقتي للفوز بكأس العالم في قطر. لا يوجد أية فائدة من الحديث عن شيء آخر عدا الفوز”.

فرانس24



Source link

Related Articles

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here

Stay Connected

0FansLike
3,686FollowersFollow
0SubscribersSubscribe
- Advertisement -spot_img

Latest Articles